الثلاثاء , 23 يوليو 2019
الرئيسية / عام / فضلات الطعام… تؤذي محفظتك، وتضر البيئة
فضلات الطعام - هيربالايف

فضلات الطعام… تؤذي محفظتك، وتضر البيئة

يؤلمني حقا أن ارمي الطعام. يغض النظر عن الأموال التي تهدر، أنا أخجل من أن ارمي الطعام عندما أعرف أن هنالك الذين ليس لديهم ما يكفي من الطعام المغذي للأكل. شعرت بأسوأ من ذلك بعد أن قرأت تقرير حديث عن تأثير فضلات الطعام على البيئة. بعد حساب حجم الطاقات الذي يستغرقه إنتاج غذائنا – وكم من هذا الطعام نرميه – فإن التقديرات تشير إلى أننا يمكن أن نوفر طاقة ما يعادل نحو 350 مليار برميل من النفط اذا لم نرمي الطعام.

إنتاج الغذاء يكلف الكثير من الطاقة – 10٪ أو أكثر من إجمالي استهلاك الطاقة في الولايات المتحدة يذهب نحو إنتاج الغذاء. فإنه يأخذ ما يعادل نحو 1.4 مليار برميل من النفط لإنتاج، وتغليف، وإعداد وحفظ وتوزيع في السنة من المواد الغذائية.

لذلك, اليك الأرقام – وانه لأمر مذهل. محم نرمي 27٪ من الطعام الذي أنتج. نحن نرمي 32٪ من منتجات الألبان و 31٪ من البيض و 25٪ من الخضروات و 23٪ من الفواكه التي أنتجت. بعض من الأطعمة الاكثر مغذية تذهب بمعنى الكلمة الى النفاية، ونحن نهدر كميات هائلة من الطاقة في انتاجها.

بمعدل، كل منا تضيع حوالي 70 كيلو من الطعام في السنة – ما يعادل وزن جسم لشخص متوسط الحجم – لأننا نقوم بشراء الكثير من الطعام ونحن نجهز طعام أكثر مما نحتاج. وكثيرا ما نرمي طعام آمنة وصالح للأكل. وبالإضافة الى بقايا الطعام، نحن أيضا نرمي كمية كبيرة من الأطعمة الغير مفتوحة، أو الأطعمة التي قمنا بفتحها واستخدامها فقط جزءا منها – مثل بقايا الزبادي في عبوة كبيرة الحجم أو في اطراف وبقايا رغيف الخبز.

وهناك الكثير من الناس ترمي اطعمة آمنه تماما لأنهم لا يفهمون النظام تاريخ انتهاء الصلاحية على الملصقات الغذائية. اليك درس صغير: تاريخ الصنع هو مجرد تاريخ متى اخرج من المصنع. ولكن اذا تم تخزينها بشكل صحيح، فالأطعمة يمكن أن تبقى لفترة أطول من ذلك بكثير. الحليب، على سبيل المثال، يمكن أن تستهلكه بسهولة بعد أسبوع آخر من ذلك التاريخ – البيض يمكن استهلاكه بعد ثلاثة أيام من ذلك التاريخ. حتى المواد الغذائية القابلة للتلف، مثل اللحم المفروم، جيد لبضعة أيام بعد شرائه – على افتراض ان تم تخزينه بشكل صحيح. تحديد تاريخ الاستخدام هو اقتراح لأفضل طعم أو جودة – ولكن الأطعمة آمنة للأكل بعد هذا التاريخ.

بالطبع ومن الواضح انه لا ينبغي أن يؤكل الطعام السيء. عندما لا تزال الأطعمة آمنة للأكل ولكن تبدأ في ان تذبل، فكر كيف يمكنك استخدامها. عندما يصبح التفاح طري، سوف اعمل منه عصير التفاح. عندما يصبح الخبز ناشف، سوف اجففه واطحنه للحصول على فتات الخبز (Bread crumbs). عندما تذبل الخضار، سوف اضعهم في الحساء. اللبن الرائب نعمل فطائر او بانكيك رائعة.

إذا أضف هذا الامر إلى قائمة القرارات للسنة الجديدة لمساعدتك على تقليل نفاياتك من الطعام ومساعدة البيئة: عندما تتسوق، قم بشراء فقط ما يمكن أن تستهلك. نعم، رزم كبيرة عادتا ما تكون ذو قيمة أفضل من تلك الأصغر – ولكن ليس إذا كان الطعام القابلة للتلف وينتهي بك الأمر برمي نصفه. ثم، أطبخ فقط ما تعلم أنك سوف تستطسع ان تأكله، أو لديك خطط محددة لبقايا طعامك – تخطط لاستخدامها لوجبة اخرى، لتناولها غدا على الغداء، أو وضعها في الثلاجة.

ولا تضع في صحنك أكثر مما تستطيع (أو يجب) أكل. واحدة من أكبر مصادر النفايات الغذائية يأتي من الغذاء المتبقي في صحنك

كتبه سوزان بورمان مستشارة في هيربالايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هل لديك اي سؤال او استفسار؟! راسلنا
إضغط على ارسال لبدء المحادثة :)
Powered by